• ×

قائمة

سمو الأميرة للا آمنة تثمن مجهودات الأولمبياد الخاص الدولي لإنجاح المؤتمر العالمي بمراكش

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 ثمنت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا آمنة، رئيسة الأولمبياد الخاص المغربي، المجهودات، التي يبذلها الأولمبياد الخاص الدولي، والرئاسة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، من أجل ضمان نجاح أكبر للمؤتمر العالمي، الذي ستحتضنه مدينة مراكش، من 6 إلى 10 يونيو المقبل .










وأضافت سموها، خلال كلمة ترحيبية ألقتها في لقاء إعلامي، أمس الخميس، بمناسبة الزيارة، التي يقوم بها للمغرب، الرئيس التنفيذي للأولمبياد الخاص الدولي، برادي لوم، والرئيس الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أيمن عبد الوهاب، من أجل تدارس السبل الكفيلة بإنجاح هذا المؤتمر مع نظرائهم المغاربة، أن هذا اللقاء يعد فرصة للوقوف على التقدم، الذي حققته حركة الأولمبياد الخاص في مختلف أنحاء العالم، والطفرة النوعية، التي يشهدها الأولمبياد المغربي خدمة للرياضيين ذوي الاحتياجات الخاصة.

من جانبه، أكد برادي لوم أنه \"بفضل العناية الخاصة، التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، والمجهودات التي تبذلها صاحبة السمو الملكي الأميرة للا آمنة في هذا الإطار، ستتاح لنا فرصة الاجتماع بقادة مختلف برامج الأولمبياد الخاص الدولي، والرياضيين، وأصدقاء الأولمبياد الخاص من أجل دراسة مستقبل حركتنا\".

وأضاف أن المؤتمر العالمي \"سيكون نقطة التقاء قادة الأولمبياد الخاص على جميع المستويات، وسيعزز بالتالي إرادتهم، ويمكنهم من العناصر الضرورية لتوسيع حركة الأولمبياد الخاص خلال العشرية المقبلة\".
وأشار إلى أن الهدف الأساسي للمؤتمر \"يتمثل في ضمان تحقيق إجماع حول المخطط الاستراتيجي 2011 - 2015\"، مبرزا أن \"قادة الحركة عبر العالم سيقدمون تعديلاتهم، وتقييمهم للمخطط الاستراتيجي، من أجل أن نشكل جميعا حركة للأولمبياد الخاص، ستبني مجتمعات لنا جميعا\".

وأشاد لوم بقدرة المغرب \"على تحقيق التمازج بين مختلف الثقافات والديانات\"، مذكرا بأن مدينة مراكش ستشهد حضور ممثلي167 برنامجا للأولمبياد الخاص الدولي، والعديد من الشخصيات منها، على الخصوص، ماريا شريفر، السيدة الأولى لولاية كاليفورنيا، والبطلة الأولمبية دونا فارونا.

من جانبه، ذكر أيمن عبد الوهاب بأن هذا المؤتمر الاستراتيجي الثاني، الذي حظي المغرب بشرف احتضانه، وهو ما يعد \"مبعث اعتزاز وفخر لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وللمغرب، بعد أن استضافت دورته الأولى دولة أوروبية، وهي هولندا، سيقوم بوضع ملامح الخطة الاستراتيجية 2011 - 2015 على المستوى العالمي.

وقال، في هذا الصدد، إن الخطة الخماسية الثانية للتطوير 2006 2010، التي تهدف إلى الوصول بعدد اللاعبين المسجلين إلى 150 ألف لاعب ولاعبة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وثلاثة ملايين على مستوى العالم، أشرفت على النهاية، وهو الهدف الذي سيتحقق عن طريق سعي كل الفاعلين، كل من موقعه، إلى بذل قصارى الجهود، خاصة أن عدد اللاعبين بلغ، بالفعل، حوالي 130 ألف رياضي ورياضية، بعد أن كان العدد المسجل في المنطقة 20 ألف فقط، سنة2001 .

وذكر أيمن عبد الوهاب، بأن مدينة واشنطن الأمريكية كانت احتضنت، الأسبوع الماضي، اجتماعات المكتب التنفيذي للأولمبياد الخاص الدولي خصصت لدراسة، وتحديد كافة الموضوعات، التي سيجري بحثها خلال مؤتمر مراكش.

وكان رياضي الأولمبياد الخاص المغربي، زكرياء أقديم، ألقى كلمة باسم الأولمبياد الخاص لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أكد فيها أن الغرض من هذا الملتقى الإعلامي، هو إطلاع الرأي العام على الهدف من انعقاد المؤتمر العالمي بمراكش، في يونيو المقبل، والاستعدادات الجارية في هذا الإطار، والذي يتوخى منه وضع استراتيجية عمل للخمس سنوات المقبلة، لفائدة رياضيي الأولمبياد الخاص.

يذكر صاحبة السمو الملكي الأميرة للا آمنة كانت انتخبت عضوة باللجنة الاستشارية الدولية للأولمبياد الخاص الدولي، ممثلة لبرنامج الأولمبياد الخاص الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، على هامش أشغال الدورة العادية لاجتماع العمل لبرامج الأولمبياد الخاص الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، التي احتضنتها مدينة فاس، في أبريل2008 .


بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  647
التعليقات ( 0 )