• ×

قائمة

تتويج أبطال منافسات مهرجان أطفال التوحد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 توج الأمير طلال بن بدر بن سعود، عضو اللجنة الأولمبية السعودية رئيس الاتحاد السعودي لكرة السلة، الفائزين بالمراكز الأولى في مسابقات التنشين والسلة ورمي المسافة ضمن مهرجان أطفال التوحد (في عيون سلطان الخير ــ خذ بيدي .. نحو غدي) الذي انطلق أمس الأول وينظمه مركز والدة الأمير فيصل بن فهد للتوحد في الرياض بالتعاون مع الاتحاد السعودي لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة بمشاركة أكثر من 70 طفلا توحديا يمثلون أكثر من 15مؤسسة تعليمية في المملكة التي تعنى بالتوحد وذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك على الصالة الرياضية التابعة للرئاسة العامة لرعاية الشباب في الرياض، فيما توج الأمير عبد العزيز بن فهد بن عبد الله الفائزين في منافسات السباحة، بعد ذلك ألقى أحد الأطفال التوحديين قصيدة بمناسبة عودة ولي العهد سالما معافى إلى أرض الوطن.
واشتملت منافسات اليوم الأخير للمهرجان على أربع مسابقات، هي: التنشين، السلة، رمي المسافة، والسباحة.
وأشاد بجهود الأميرة الجوهرة بنت فيصل بن تركي رئيسة مركز والدة الأمير فيصل بن فهد للتوحد لدعم الأطفال التوحديين معنويا أو ماديا ومن خلال البحوث والدراسات التي يتبناها المركز لهذه الفئة والبرامج الثقافية والطبية التي تساهم في تخفيف معاناة الأطفال التوحديين وذويهم.
من جانبها، عبرت صاحبة السمو الأميرة الجوهرة بنت فيصل بن تركي رئيسة مركز والدة الأمير فيصل بن فهد للتوحد عن شكرها وتقديرها لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن فهد بن عبد العزيز الرئيس العام لرعاية الشباب على رعايته للمهرجان والاهتمام والمتابعة التي يوليها لبرامج المركز.
كما قدمت شكرها إلى الأمير نواف بن محمد على حضوره افتتاح الفعاليات والأمير طلال بن بدر بن سعود والأمير عبد العزيز بن فهد بن عبد الله على حضورهما في ختام المنافسات وتتويج الفائزين في المنافسات التي شهدها المهرجان الرياضي، مشيرة إلى أن هذا المهرجان يأتي بمناسبة عودة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران إلى أرض الوطن سالما معافى، وتزامنا مع احتفال العالم باليوم العالمي للتوحد الذي يفرض علينا العمل على إبراز كل ما يقدم لهذه الفئة الغالية من رعاية واهتمام من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وولي عهده الأمين والنائب الثاني ـــ حفظهم الله ـــ لمناطق ومحافظات المملكة. وأبانت أن هذا المهرجان الذي يشارك فيه أكثر من 15 مؤسسة تعليمية يعد الأول على مستوى الخليج العربي، وقالت إن إقامة المسابقات الرياضية في هذا المهرجان التنافسي تهدف إلى إيجاد المشاركة الفاعلة والإيجابية في يوم طفل التوحد العالمي ودمجهم في المجتمع من خلال هذه المنافسات من أجل تنمية مواهبهم حسب قدراتهم وفئاتهم إلى جانب العمل على كسر الروتين اليومي للطفل التوحدي، إضافة إلى العمل على تبادل الخبرات بين المراكز المتخصصة وإيجاد العائد المعنوي الإيجابي على أهالي أطفال التوحد، معبرة عن خالص شكرها لكل من ساهم في إعداد هذا المهرجان من الرئاسة العامة لرعاية الشباب والاتحاد السعودي لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة ووسائل الإعلام على تفاعلها مع معطيات هذا الحدث الإنساني.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  553
التعليقات ( 0 )