• ×

قائمة

اهتمام عالمى بإضراب المعاقين للحصول على حقوقهم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 اهتمت صحيفة لوس أنجلوس تايمز بتسليط الضوء على إضراب عشرات من ذوى الاحتياجات الخاصة أمام مجلس الشعب لأكثر من 50 يوماً فى محاولة جادة للضغط على المسئولين لمنحهم حقوقهم الأساسية المتمثلة فى تأمين وظائف لهم، وسكن وفرصة البدء فى عمل يضمن لهم حياة كريمة.

ويقر القانون على منح المعاقين 5% من الوظائف فى الشركات والمصانع الحكومية، ومع ذلك، يشعر المعاقون أنهم مضطهدون، خاصة أنهم نادراً ما يستطيعون الحصول على فرصة عمل مناسبة لظروفهم.

ونقلت لوس أنجلوس تايمز عن المتظاهر سعيد على محمد، الذى يعانى من الشلل فى قدمه اليسرى قوله \"نسبة الـ5% هذه أمر سخيف بالمقارنة مع أعداد المعاقين فى مصر.. فعندما يسعد الحظ أحداً من ذوى الاحتياجات الخاصة ويستأجره طرف ما للعمل، يطلب منه البقاء فى المنزل ويتلقى مرتباً ضعيفاً للغاية، فالشركات تعتبرنا حملاً زائداً، بل وتوظف بعضنا فقط بسبب المتطلبات القانونية\".

ويعتقد الكثير من ذوى الاحتياجات الخاصة أن الثقافة المصرية والمجتمع يتجنبوهم \"فنحن همشنا كليا من قبل الحكومة\" حسبما قالت محروسة سالم، منظمة التظاهرة للصحيفة، وأضافت \"جميع القوانين التى تقر حقوق المعاقين ليست فعالة، وللأسف تعتبرنا الحكومة مواطنين من الدرجة الثانية\".

وقال من ناحية أخرى، وليد على شحات، وهو عضو فى فريق كرة السلة للكراسى المتحركة إن \"المنظور العام تجاه الأشخاص الذين يعانون من ظروف خاصة يجب أن يتغير، فشوارعنا ومحطات المترو، ومحطات الأتوبيس ليست مجهزة للمعاقين\".

وأكد المعاقون أنهم مستمرون فى اعتصامهم ولن يفضوه مهما كانت الأسباب إلا بالموافقة على مطالبهم، وغير ذلك من الأسباب فهو مرفوض تماماً مؤكدين على أن هناك عدداً من نواب البرلمان طلبوا منهم فض الاعتصام وبعدها تتم دراسة أمرهم إلا أنهم رفضوا هذا المطلب.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  574
التعليقات ( 0 )