• ×

قائمة

الورشة الأولى لمناقشة الإستراتيجية الوطنية للإعاقة في اليمن تختتم أعمالها بصنعاء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 اختتمت اليوم بصنعاء ورشة العمل الأولى الخاصة بمناقشة مسودة الإستراتيجية الوطنية للأشخاص ذوي الإعاقة في اليمن خلال الفترة2011- 2020م.
وفي الورشة التي بدأت أعمالها أمس الأحد أكدت الدكتورة أمة الرزاق علي حُمد وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل رئيس مجلس إدارة صندوق رعاية وتأهيل المعاقين على أهمية الإستراتيجية في تحسين أوضاع المعاقين التي قالت أنهم سيتمتعون بظلها بمزيد من التسهيلات والخدمات.
وقالت حُمد أن تنفيذ مثل هذه الإستراتيجية يأتي امتداد لاهتمام الدولة وقيادتها السياسية بهذه الشريحة الهامة في المجتمع. وأشادت بدور الصندوق الاجتماعي للتنمية وصندوق رعاية وتأهيل المعاقين والفريق الفني لجهودهم في الإعداد والتحضير للخروج بصيغة نهائية للإستراتيجية تلبي احتياجات ومتطلبات الأشخاص ذوي الإعاقة.
وأوضحت الوزيرة أنه تم تنفيذ تسع دراسات ميدانية في مجالات مختلفة تتعلق بالمعاقين، في جميع مجالات التعليم العام والفني والخاص والصحة وغيرها، تم خلالها التعرف على احتياجات المعاقين لاستيعابها في الإستراتيجية.
ودعت جميع الأطراف المشاركة في إعداد هذه الإستراتيجية إلى التفاعل بما من شأنه نجاحها وتجاوز كل المنغصات التي يقابلها الأشخاص ذوي الإعاقة، وقالت أن الأشخاص ذوي الإعاقة إذا وجدوا رعاية تامة من المجتمع والدولة والمنضمات المدنية والأحزاب والتنظيمات السياسية، سيصبحون بكل تأكيد أعضاء منتجين وفاعلين في مجتمعهم.
من جانبه قال الأخ عبدالله الهمداني المدير التنفيذي لصندوق رعاية وتأهيل المعاقين أن الإستراتيجية تأتي للتغلب على المشاكل والصعوبات التي تواجه الأشخاص ذوي الإعاقة ولضمان كافة الحقوق والخدمات التي تخص هذه الشريحة في مختلف المجالات الصحية والتعليمية والثقافية والرياضية وغيرها. مشيرا إلى أنها تأتي أيضا ترجمة لمصادقة اليمن للاتفاقية الدولية للأشخاص ذوي الإعاقة واستيعاب ما ورد فيها .
كما استعرض مدير عام التأهيل الاجتماعي بوزارة الشئون الاجتماعية والعمل مقرر اللجنة الفنية للإستراتيجية الوطنية للإعاقة أحمد عبد الحفيظ جهود الوزارة في إعداد الإستراتيجية الهادفة إلى تنسيق وتكامل الجهود الهادفة لحماية وتأهيل المعاقين.
وناقشت الورشة على مدى يومين الأوراق ودراسات الخلفية الخاصة الإستراتيجية الوطنية للإعاقة بحضور أعضاء اللجنة الفنية ممثلي الجهات الحكومية المعنية والمنظمات غير الحكومية المهتمة، وبحضور الخبيران الدولي و المحلي.
كما تخلل الورشة التي ينظمها الصندوق الاجتماعي للتنمية عدد من المداخلات والنقاشات الهامة التي أثرت محاور الإستراتيجية.
وسيتم إقامة الورشة الثانية للإستراتيجية الوطنية للإعاقة في مدينة عدن بمشاركة 14 جهة حكومية ومنظمة مجتمع مدني.

بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  637
التعليقات ( 0 )