• ×

قائمة

وفد قسم اللغة العربية والاعلام بالعربية الامريكية يزور جمعية تأهيل ورعاية الكفيف

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 زار وفد إعلامي من قسم اللغة العربية والإعلام في الجامعة العربية الأمريكية أمس، جمعية تأهيل ورعاية الكفيف، و كان باستقبالهم ام السعيد النفاع رئيسة الجمعية والمدير الإداري تيسير عودة والقائمة باعمال مديرة المدرسة سلام هب الريح .وعبر عودة عن سعادته قائلا\" \"نحن سعداء بهذه الزيارة و التي من شأنها أن تشد من أزر المكفوفين وتعمل على نشر رسالة الجمعية \". من جهته، قال رئيس الفريق أنس حوشية : \"نعمل من خلال هذه الزيارات على خلق قاعدة علاقات عامة واسعة للطلبة من أجل مستقبلهم المهني , وتضامنا منا مع ذوي الاحتياجات الخاصة في مدينة جنين \".

وأثناء الزيارة تجول الوفد في أقسام الجمعية ومن بينها قسم الحاسوب الذي يختص بتحويل المناهج الدراسية من اللغة العربية إلى رموز باستخدام طريقة برايل الخاصة بالمكفوفين. وعن استيعاب الطلبة لهذه المناهج, قالت سهاد الأحمد مشرفة القسم \"إن الطلبة يتمتعون بسرعة فهم واستيعاب ونحن نعمل بجد لكي نسهل عليهم الفهم، وبشكل دوري نقوم بتحويل المناهج إلى رموز برايل \"، واستمع الفريق لمقطوعة موسيقية بعنوان (ثوبك الأسمر ) من تأليف معلمة الموسيقى نجاح مخلوف والتي اشارت الى أن الطلبة المكفوفين لديهم قدرات إبداعية على العزف أكثر من المبصرين، وأضافت أن الطلبة شاركوا بعدة مسابقات موسيقية على مستوى الضفة وحصلوا على مراكز متقدمة فيها .

وبعد زيارة قاعة تعليم الموسيقى توجه الفريق إلى المعرض الذي يضم عددا من المجسمات من صنع المدرسة هب الريح والتي قالت عن المعرض :\"نهدف من خلاله إلى توصيل المعلومة عن طريق استخدام المجسمات واللوحات المغناطيسية التي يسهل الكتابة عليها \". يشار إلى أن هب الريح هي أول من ابتكر وحدة قياس المساحة وجداول الضرب في فلسطين

وفي نهاية الجولة اجتمع الفريق مع مجلس الإدارة لمناقشة بعض القضايا المتعلقة بالجمعية وسبل تطويرها ودعمها حيث أوضحت النفاع أن الجمعية مؤسسة غير ربحية وتعتمد على دعم مؤسسات المجتمع المحلي وفاعلين الخير، وفي سياق حديثها عن الزيارة قالت :\"زيارة ممتازة من شأنها أن تعمل على توثيق الروابط بين مؤسسات المجتمع المحلي ووسائل الإعلام.\"
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  432
التعليقات ( 0 )