• ×

قائمة

رئيس الوزراء: رعاية المعاقين ليست التزاماً أخلاقياً أو اجتماعياً بل تعهد برعاية المجتمع

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 أكد سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح ان رعاية الحكومة لذوي الإعاقة لم تكن مجرد التزام أخلاقي او اجتماعي فحسب، بل التزام بتنفيذ القسم الذي أقسمه أعضاؤها أمام الله أولاً ثم أمام سمو أمير البلاد وتعهدوا فيه برعاية جميع أفراد المجتمع ومن بينهم ذوو الإعاقة.
وقال سموه في كلمة ألقاها خلال حضوره ورعايته المهرجان الرياضي الأول للإعاقة الذهنية الذي نظمته الجمعية الكويتية لأولياء أمور المعاقين ضمن فعاليات الأسبوع الخليجي الخامس للإعاقة، قال سموه: إن إقرار قانون المعاقين جسد الرغبة السامية لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في رفع المعاناة عن هذه الفئة العزيزة على قلوبنا وتأمين الحياة الكريمة لهم وتحسين خدماتهم المخلتفة، وما كان ذلك ليتم لولا تعاون النواب مع الحكومة.
وأضاف سموه خلال المهرجان الذي حضره وزيرالكهرباء ووزير الشؤون بالإنابة بدر الشريعان ووزير الإعلام ووزير النفط الشيخ أحمد العبدالله الصباح ووزيرة التربية والتعليم العالي د.موضي الحمود، اضاف: نحتفل معاً بأسبوع المعاق الخليجي الخامس على ارض الكويت آملين ان تكلل أعمال القائمين عليه بالنجاح ويسدد على طريق الخير الخطى من أجل رفع المعاناة عن ذوي الإعاقة في دول مجلس التعاون الخليجي ليساهموا في بناء أوطانهم جنباً الى جنب أقرانهم من الأسوياء.
وأردف سموه قائلاً: إن عصر الثورة التكنولوجية التي يعيشها حاليا عالمنا المعاصر وتطبيقاتها العملية ساهمت في حل العديد من المشكلات التي واجهت الإنسان في الماضي وهو الأمر الذي استوجب استخدام التقنيات الحديثة وتوظيفها لمصلحة الفئات من ذوي الإعاقة لتغيير مجرى حياتهم العملية والعلمية من أجل المساهمة في تواصلهم مع مجتمعاتهم والتفاعل مع أفراده على حد سواء قدر الإمكان، وحسناً ما قررته الجمعية الخليجية للإعاقة باتخاذ التقنية الحديثة المساعدة للأشخاص من ذوي الإعاقة شعاراً لأسبوعها الخامس في الكويت وطريقا الى المستقبل ليكون عنواناً آخر من عناوين التعاون والتنسيق المشترك بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي.
وشدد الشيخ ناصر المحمد على ان اهتمام حكومة الكويت ورعايتها لذوي الإعاقة لم يكن مجرد التزام أخلاقي او اجتماعي فحسب، ولكن التزام بمسؤوليتها لتنفيذ القسم الذي أقسمه اعضاء الحكومة أمام الله أولاً ثم أمام سمو أمير البلاد لنرعى جميع أفراد المجتمع ومنهم الأفراد من ذوي الإعاقة.
وأكد ان قوة الإرادة وصلابة العزيمة وروح التحديد التي يتميز بها أبناؤنا من ذوي الإعاقة ترفعنا لبذل المزيد من الجهد والعمل إيماناً بقدرات ومواهب هذه الشريحة المساهمة في بناء وطننا العزيز في ظل قائد مسيرتنا وراعي نهضتنا سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وسمو ولي عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد الصباح حظفهما الله ورعاهما.

خير دليل
ومن جانبه قال وزير الإعلام وزير النفط الشيخ أحمد عبدالله الأحمد الصباح إن هذه الفعالية مميزة ومثلما قال سمو رئيس الوزراء إن الدولة لديها اهتمام خاص بهذه الفئة من المجتمع وهو ما عكسه إقرار قانون المعاقين، وخير دليل على اهتمام لدولة وجود سمو رئيس مجلس الوزراء في هذه الاحتفالية.
واضاف اما على المستوى الشخصي فلدي اهتمامات خاصة بهذه الفئة واخص بالذكر فئة التوحد التي تنظم ماراثوناً سنوياً لها على مدى الخمس سنوات الاخيرة وبالتالي اكون سعيدا عندما ارى الابتسامة على وجوه هؤلاء الابناء الذين يجب ان نمنحهم الفرص المناسبة ليساهموا مساهمة فعالة في مجتمعنا الكويتي والخليجي والعالمي وكان لزاما علي شخصيا الحضور معهم ومشاركتهم.

دمج
بدورها اشادت وزيرة التربية ووزيرة التعليم العالي د. موضي الحمود بجهود الجمعية الكويتية لاولياء امور المعاقين على تنظيم هذه الفعالية مشددة على ضرورة دمج هذه الفئة بالمجتمع وان تنال الاهتمام من الجميع ليساهموا في عملية البناء والتنمية فهم اولادنا وسوف نوفر لهم جميع الامكانات التي تساعدهم على النجاح.

فخر وفرحة
ومن جانبها قالت رئيسة مجلس ادارة الجمعية الكويتية لاولياء امور المعاقين رحاب بورسلي ان حضور سمو رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح لاحتفالاتنا فخر للجمعية والكويت وستكتمل فرحتنا ان شاء الله بعد تطبيق قانون المعاقين وتفعيل مواده على ارض الواقع والاهتمام بالرياضة التي تعتبر من اهم الامور التي يجب الاهتمام بها ومراعاتها.

12 مليون معاق ذهنيا
بدوره ثمن المدير الاقليمي للاولمبياد الخاص المهندس ايمن عبدالوهاب جهود سمو الامير والحكومة ومجلس الامة في اقرار قانون المعاقين وقال نتمنى ان يشمل هذا القانون جميع الاعاقات المختلفة وخاصة المعاقين ذهنيا الذين يمثلون حسب احصائيات هيئة الامم المتحدة %3 من نسبة السكان في اي دولة من دول العالم اي بمثابة 200 مليون معاق ذهني في العالم منهم 12 مليون في دولنا العربية ومن هنا كان الاهتمام والحرص في تنفيذ الاولمبياد الدولي الخاص بهم مما دفع اللجنة الاولمبية الدولية الى تنفيذ الاتفاقية التي وقعتها مع الاولمبياد الخاص في عام 1988 ايمانا منها بالدور الذي تقوم به هذه الحركة في حياة فئة المعاقين ذهنيا.

تتويج وتكريم
قام سمو رئيس مجلس الوزراء بتتويج الفائزين في الماراثون من المعاقين ذهنيا حيث فاز في سباق 25 متراً الاول عبدالعزيز احمد وعلي عبدالله ثانيا وجاء خليفة العوضي بالمركز الثالث بينما فازت في سباق 50 اناث بالمركز الاول جميلة صباح ثم جاءت عائشة محمد ثانيا وتهاني علي ثالثا وفي سباق مائة متر رجال فاز عبدالله محمد بالمركز الاول وحيدر فؤاد ثانيا وعلي حسين ثالثا، وقامت مها الخيال رئيسة مركز العون بجدة بتقديم درع تذكاري لسمو رئيس مجلس الوزراء.

تحية للأمير
فاجأ المدير الاقليمي للاولمبياد الخاص المهندس ايمن عبدالوهاب خلال القاء كلمته بطلبه من سمو رئيس مجلس الوزراء والجمهور الكبير الوقوف تحية لسمو الامير على دعمه لاقرار قانون المعاقين.

زهرات ومرشدات
شاركت زهرات ومرشدات وزارة التربية في احياء الحفل بصيحات حماسية قوبلت بالتصفيق الشديد كما شاركت مدارس منطقة الاحمدي التعليمية بفقرة بالحفل كما قدمت فرقة التلفزيون عرضا مميزا واختتم الحفل بمهرجان للالعاب النارية.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  579
التعليقات ( 0 )