• ×

قائمة

ورشة عمل حول التربية الخاصة في الخليل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 من مديريات التربية والتعليم في محافظة الخليل والمؤسسات ذات العلاقة بالتربية الخاصة. والتي تأتي في سياق تطوير برنامج التربية الخاصة . واقيمت الورشة بالتعاون مع مشروع التعليم التعاوني في التربية الخاصة الممول من الأميد ايست، وبالتعاون مع جامعة ميلانو ،وشارك في فعاليات الورشة البروفسور ريتا سيدولي، اخصائية تربية خاصة من جامعة ميلانو، والدكتور سامي باشا مدير المشروع، واستاذ التربية في جامعة الخليل وبير زيت.
وفي كلمة افتتاح الورشة، دعت نسرين عمرو، مديرة التربية إلى الاهتمام بالتربية الخاصة، وأضافت بأن أهداف التربية الخاصة لا تختلف عن أهداف التربية العامة فكلاهما يسعيان إلى تحقيق النمووالتوافق شخصيا واجتماعيا للفرد وأهم هذه الأهداف هو تحقيق الكفاءة الشخصية والإجتماعية والمهنية للفرد.
وطالبت في نهاية كلمتها المشاركين بالورشة بتزويد مديرية التربية بالنتائج التوصيات التي تخرج عن أعمال الورشة .د. سامي باشا مدير المشروع أكد أن هذا الموضوع مهم جدا لتلبية احتياجات المجتمع الفلسطيني.
من جانبها، قالت البروفسور ريتا سيدولي، وهي خبيرة دولية في هذا المجال، بأن حاجة الشعب الفلسطيني إلى هذه المواضيع هي من الضرورات الملحة.
من الجدير بالذكر أن حوالي 40 شخصا من المختصين في التربية والعاملين مع ذوي الاحتياجات الخاصة، شاركوا في الورشة.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  463
التعليقات ( 0 )