• ×

قائمة

الرومي تلتقي بوزيرة الشؤون الاجتماعية الفلسطينية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 استقبلت معالي مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية في مكتبها في أبوظبي معالي ماجدة المصري وزيرة الشؤون الاجتماعية الفلسطينية التي تزور الدولة حاليا وتبادلت معها الحديث بشأن تطوير التعاون في مجالي الرعاية الاجتماعية والتنمية الاجتماعية .

ورحبت معالي مريم الرومي بالوزيرة الضيفة في وطنها الثاني الإمارات وتمنت لها إقامة طيبة ونجاحا كبيرا في تعزيز أوجه التعاون بين السلطة الفلسطينية ودولة الإمارات في شتى المجالات .

بدورها قدمت معالي وزيرة الشؤون الاجتماعية الفلسطينية الشكر والتقدير لدولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان \"حفظة الله\" على الدعم الذي تقدمه الإمارات للشعب الفلسطيني في شتى المجالات ومساهمة الإمارات في تخفيف الأعباء التي يتحملها الشعب الفلسطيني في ظل الاحتلال ورفع المعاناة عنه.

وعرضت الوزيرة الفلسطينية معاناة المرأة والطفل بفلسطين جراء الاحتلال وحرمانهما من الخدمات الأساسية بما في ذلك حرمان الطفل في كثير من الأحيان من حقه في التعليم والحياة .

وأضافت معاليها بأنه على الرغم من كل تلك المعاناة فإن الشعب الفلسطيني يظل قادرا على الوقوف على قدميه والتطور والتقدم في كثير من مناحي الحياة .

و أبدت معالي الرومي تفهمها العميق لمعاناة المرأة والطفل بفلسطين مؤكدة حرص الإمارات على مساندة الشعب الفلسطيني في شتى المجالات وقالت معاليها بأن ما تقدمه الإمارات من مساعدة إنما يأتي بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي اللذان يحرصان على مد يد العون والمساندة لجميع الأشقاء العرب لاسيما الشعب الفلسطيني الشقيق .. ونوهت بالدور الذي تضطلع به هيئة الهلال الأحمر في الإمارات في مد يد العون والمساندة لهذا الشعب .

كما قامت معالي ماجدة المصري بزيارة ميدانية إلى مركز أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة بأبوظبي ترافقها معالي مريم محمد خلفان الرومي للاطلاع على الخدمات المقدمة للفئات المختلفة للأطفال من ذوي الإعاقة والتي تشمل الخدمات التعليمية والتدريبية والصحية الاجتماعية .

وكان في استقبالن سعادة محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الادارة الامين العام لمؤسسة زايد العليا للرعاية الانسانية وذوي الاحتياجات الخاصة وشؤون القصر الذي رافقهم من خلال جولة توضيحية الى كافة اقسام المركز اوضح خلالها التطورات والخدمات الجديدة التي يوفرها المركز.

كما كان في الاستقبال ورافقتهن خلال الجولة سعادة مريم سيف القبيسي رئيسة قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة بمؤسسة زايد العليا لذوي الاحتياجات الخاصة وشؤون القصر والتي قامت بدورها بتعريف دقيق لما يقدمه كل قسم في المركز من خدمات وتقنيات حديثة لذوي الاحتياجات الخاصة.

وقالت الرومي أن الخدمات المقدمة للمعاقين في تطور مستمر لاسيما بعد صدور القانون الخاص بالأشخاص من ذوي الإعاقة والذي ضمن للمعاقين العديد من الحقوق المستمدة من الاتفاقية الدولية للمعاقين التي كانت الإمارات من أوائل الدول التي وقعت عليها .

بدورها أبدت معالي الوزيرة الفلسطينية إعجابها بالمستوى الرفيع للخدمات المقدمة في المركز والتي ترقى إلى أفضل المستويات العالمية من حيث تنوع تلك الخدمات وتلبيتها لجميع احتياجات الأشخاص من ذوي الإعاقة.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  614
التعليقات ( 0 )