• ×

قائمة

«شؤون الاشخاص المعوقين» يوقع اتفاقية لدعم التعليم في 44 جمعية خيرية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 بحضور سمو الامير رعد بن زيد رئيس المجلس الاعلى لشؤون الاشخاص المعوقين وقع المجلس اتفاقية لدعم التعليم في 44 جمعية خيرية يستفيد منها 1158 طالبا وطالبة بكلفة 855 الف دينار .

واكد سمو الامير رعد خلال اجتماع نظمه المجلس امس مع ممثلي الجمعيات الخيرية واتحادها العام قبل توقيع الاتفاقية اهمية الشراكة بين المجلس والقطاع التطوعي العامل في مجال الاعاقة وتجسيدها عبر لقاءات دورية تشاورية للتعرف على ملاحظاتهم والعقبات التي تعترض عمله من اجل تذليلها بما فيه مصلحة الاشخاص ذوي الاعاقة.

واشار سموه الى مشروع نظام الربط الالكتروني الذي ينفذه المجلس لتسهيل عملية التواصل مع الجمعيات المختلفة وتلقي الملاحظات والشكاوى وتقديم الطلبات .

وتهدف الاتفاقية التي وقعتها امين عام المجلس الدكتورة أمل نحاس الى دعم برامج التعليم في الجمعيات الخيرية التي تعنى بالطلبة ذوي الاعاقة وخصوصا الفقراء والجمعيات المتواجدة في مناطق جيوب الفقر وعددها 22 منطقة .

واكدت نحاس اهمية التزام الجمعيات بمعايير مؤسسات وبرامج الاشخاص المعوقين التي اقرها المجلس بهدف تحسين جودة ونوعية الخدمات المقدمة للاشخاص ذوي الاعاقة مشيرة الى انه سيتم اطلاق معايير الاعتماد الخاص بالتوحد والاعاقة العقلية ومراكز التشخيص وضرورة تطبيقها والالتزام بها من قبل الجمعيات.

وكان المجلس طور آليات لدعم الطلبة المعوقين في برامج التعليم والتدريب للجمعيات العاملة في مجال الإعاقة (القطاع التطوعي) لعام 2010 بهدف رفع مستوى الخدمات المقدمة للأشخاص المعوقين ، وذلك من خلال دعم البرامج التعليمية والتدريبية في الجمعيات المتخصصة.

وتستهدف برامج دعم الأشخاص المعوقين بحسب الاتفاقيات فئات الإعاقة السمعية والحركية والشلل الدماغي والبصرية والعقلية والتوحد والصم والمكفوفين بحيث يتم دعم الخدمات التعليمية والتدريبية والخدمات المساندة التي تدخل ضمن البرنامج التربوي والتعليمي للطالب من جلسات علاج طبيعي ووظيفي ونطقي ولا يشمل الدعم برامج الدمج في المدارس والتأهيل المهني والإيوائي .ويتولى المجلس بالتعاون مع وزارة التنمية الإجتماعية متابعة الخدمات المقدمة للطلبة من خلال القيام بزيارات دورية للجمعيات التي تم دعمها.

ويقدم المجلس الأعلى لشؤون الاشخاص المعوقين الدعم للقطاع التطوعي من خلال دعم الطلبة في المراكز النهارية بمبلغ 60 دينارا شهريا عن كل طالب ـ طالبة و دعم الطلبة الصم والمكفوفين بمبلغ 150 ديناراً شهرياً عن كل طالب ـ طالبة .

وبحسب الاتفاقيات يتم دعم الطلبة ذوي اضطراب التوحد بمبلغ 150 دينارا عن كل طالب ـ طالبة في المراكز المتخصصة للتوحد فقط.

ونصت الاتفاقيات على دعم جميع الطلبة في الجمعية اذا لم يزد عددهم على 20 طالبا ـ طالبة في حين تصل نسبة الدعم الى 70 بالمئة اذا زاد العدد على 20 وبحد اعلى 70 طالبا لعدد الطلاب المدعومين في اي جمعية .

وتصرف قيمة الدعم مقدما مرة كل ستة اشهر وفق كشف معتمد من المجلس ، ويشمل مبلغ الدعم وجود تدفئة مناسبة وكادر تعليمي متخصص ومؤهل وبرنامج تربوي لكل طالب وصف خاص لكل اعاقة مخدومة في الجمعية.

بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  599
التعليقات ( 0 )