• ×

قائمة

التحقيق مع 100 مشتبه في جريمة الاعتداء على معاق ذهنياً

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 كشف المقدم أحمد حميد المري مدير إدارة البحث الجنائي في شرطة دبي لالخليج عن تحقيق تقدم إيجابي كبير في قضية الاعتداء الجنسي التي حدثت مؤخرا وكان ضحيتها فتى معاق ذهنياً إقتاده أحد الاشخاص الى بيت مهجور ليقوم باغتصابه، حيث تم التحقيق مع أكثر من 100 من المشتبه بهم في القضية .



وأوضح أن الإعاقة الذهنية لدى الفتى تزيد من صعوبة تحديد ملامح الجاني حيث يعتبر تعاونه مع فرق التحقيق ضئيلا من حيث المعلومات المتضاربة التي أفاد بها، لكن الشرطة تكثّف جهودها للقبض على مرتكب الجريمة، مؤكداً اتخاذ الإجراءات اللازمة من جانبها للقبض سريعاً عليه مع العلم أن طبيعة عمل هذه الفرق ترتكز بالدرجة الاولى على الاوصاف التي يدلي بها الضحية وإمكانية تعرفه على الجاني .



وأضاف أن الادارة حرصت على أن تتعامل مع القضية بعيدا عن أروقة مراكز الشرطة وبحذر شديد حيث عمدت الى التحقيق مع الضحية داخل منزله وبحضور ومساعدة والده ليشعر بالدفء والراحة وليتم بعدها الأخذ بالمواصفات التي أدلى بها حيث تم جلب عدد من المشتبه بهم وعرضوا عليه الا انه لم يتمكن من التعرف على الجاني .



وأشار الى أن الحالة العقلية للمتهم تحول دون الاخذ بشهادته أو أقواله وان الفيصل في الادعاء على الجاني والدليل القاطع على إدانته سيكون التقرير الطبي المتمثل بتحليل ال (D .N .A) .



وقال إن كيفية تعامل فرق البحث مع المجني عليهم من ذوي الاحتياجات الخاصة يعتبر بمثابة ترموميتر مؤثر للتوصل الى الجناة في ظل ما تستدعيه من معاملة حذره وخاصة للحيولة دون تعرضهم لأية انتكاسات نفسية .
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  546
التعليقات ( 0 )