• ×

قائمة

مبنى لذوي الاحتياجات بلا مخارج للطوارئ ويفتقد اشتراطات السلامة!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 الكويت (القبس) :

«تكييف معطل.. والمبنى يفتقد اشتراطات الأمن والسلامة رغم إنفاق أموال طائلة على بنائه.. ورغم أنه مخصص لايواء ذوي الاحتياجات الخاصة».
هذا ما كشفت عنه جولة «القبس» في أروقة مجمع جنوب الصباحية للمعاقين والذي تم انجازه اخيرا وعلى الرغم من انفاق الكثير من الاموال عليه لكنه ينذر بتكرار مأساة حريق صالة أفراح الجهراء. الذي وقع مؤخرا، وذلك لعدم وجود مخارج للطوارئ فضلا عن التصميم السيئ للمبنى الذي لا يتواءم مع أجواء البلاد الحارة، وفيما يلي تفاصيل الجولة:
بداية أكد مصدر مسؤول في دور الرعاية ان جنوب الصباحية خصص من قبل الوزارة ليكون مقرا لاستقبال المعاقين وصرفت موازنات كبيرة ليكون جاهزا، لكن بقدرة قادر تحول هذا المبنى الى مقر لإيواء المتخلفين عقليا.
ويضيف المصدر لقد قال احد المسؤولين في قطاع الرعاية لمسؤولي الشؤون: سنبني مجمعا راقيا على الطريقة الأوروبية، اتركوا لي كل شيء ووفروا لي الاعتمادات المالية، لم تصدق الوزارة خبرا ووفرت له كل ما يريد لكن المسؤول قدم استقالته بعد ان اصطدم بوكيل القطاع الذي اعترف صراحة بانه راح ضحية الوعود البراقة والأماني الكاذبة.

طابع غريب
المبني بالفعل اخذ الشكل الاوروبي لكنا لا نعيش في اوروبا فقد الغيت النوافذ كليا وتم استحداث نظام الطابوق الزجاجي مقاس 30x30 ليتناسب مع اجواء اوروبا الباردة، والمسؤول اوهم الشؤون بان المبنى مناسب لكنه بالفعل لا يتناسب مع اجواء الكويت الحارة بل يضر بالنزلاء والدليل القاطع على ذلك عدم وجود نزيل واحد من المعاقين.
وبعد ان اصبحت الوزارة في ورطة امام مجلس الامة السابق تم تحويل المبنى الى مقر لايواء المختلين عقليا وتم استقبال الكثير من الحالات، لكن الغريب في الامر لكل 600 نزيل من المبنى بحجة تجديده وتأهيله فلماذا ذلك والمبنى جديد اصلاً؟
وكشف المصدر ان على المبنى مدير ادارة الخدمات في مجمع دور الرعاية في الصليبخات باغلاق الابواب بشكل تام خوفا من هروب النزلاء فرفض فتمت احالة الامر الى وكيل القطاع الذي طالب الاخير بتنفيذ الاوامر واغلاق الابواب فرد مدير ادارة الخدمات وبحجة قوية: بعد حريق مستشفى الجهراء وصالة الافراح منعت الادارة العامة للاطفاء اغلاق الابواب وحررت مخالفات لاي جهة لا تلتزم وعليه اخلي مسؤوليتي من هذا الطلب.
وتتواصل الجولة في المبنى الذي صمم بطريقة مرهقة لذوي الاحتياجات ذات ارتفاع السقف المنخفض جدا ولا يستطيع المعاق حتى يسير بشكل مريح وكثيرا ما تعثروا حينما كانوا في المجمع حتى كراسي الاعاقة لا تستطيع التحرك باريحية لضيق الممرات ناهيك عن تعطل التكييف وعدم وجود التهوية الكافية او خراطيم المطافي، والغريب ان المبنى يضم 3 آلاف موظف على الفاضي لا وجود لهم.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  485
التعليقات ( 0 )