• ×

قائمة

تجهيز المقر الجديد لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة بأحدث الأجهزة والمعدات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 الدوحة - الراية:

عكس افتتاح المقر الجديد للاتحاد القطري لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة النهضة الرياضية الشاملة التي تشهدها قطر وتأكيد دورها الريادي في مختلف أنواع الرياضة وتأصيل السمعة العالمية التي تتمتع بها قطر علي مستوي المنشآت الرياضية، بالإضافة إلي تفعيل أهمية الدور الكبير الذي تلعبه الرياضة في تنمية المجتمع.
افتتاح المقر الجديد للاتحاد تم في الثلث الأخير من ابريل الماضي علي مرأي عيون شخصيات محلية وعالمية في مقدمتها السير فيليب كرافن رئيس اللجنة الأولمبية الدولية للمعاقين الذي دشن وسعادة الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني أمين عام اللجنة الاولمبية هذا المقر، وسط حضور لافت لأعضاء مجلس إدارة الاتحاد القطري لذوي الاحتياجات الخاصة الحاليين والقدامي، وعدد من رؤساء وأمناء سر الاتحادات الرياضية والمسؤولين باللجنة، إلي جانب فريق العمل المنفذ للمشروع واللاعبين والإداريين، الأمر الذي يعكس الاهتمام الرسمي والشعبي لهذه الفئة في قطر.
ويعتبر المقر الجديد للاتحاد القطري لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة الذي تم تجهيزه بأحدث الأجهزة والمعدات والذي يأتي من منطلق الإيمان الكامل بأهمية هذه الشريحة في المجتمع وحقها الطبيعي في ممارسة الرياضة في بيئة تتناسب مع قدراتهم المختلفة، إضافة حقيقية للمنشآت الرياضية التي تتواجد في قطر، كما سيمثل المقر المزيد من الفاعلية لعمل أعضاء الاتحاد، ويمكنهم من الاستجابة لمتطلبات الرياضيين من ذوي الاحتياجات الخاصة في دولة قطر، ويضم المقر الجديد ملاعب ومرافق رياضية وصالات لكرة السلة والطائرة وكرة الهدف وصالة للتدريب وصالة للياقة البدنية مجهزة بأحدث الأجهزة الرياضية لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة، وكذلك تم تطوير الملعب الخارجي لكرة القدم ومضمار للجري 60 مترا ليستوعب جميع المسابقات، بالإضافة إلي مرافق ومكاتب إدارية جديدة وعيادة طبية ومساكن للاعبين لاستخدامها في إقامة معسكرات واستضافة فرق خارجية.
ويمثل افتتاح المقر الجديد للاتحاد القطري لذوي الاحتياجات الخاصة جانبا هاما من أهداف اللجنة الاولمبية القطرية لزيادة المنشآت الرياضية القطرية وخدماتها وتطويرها والارتقاء بها إلي أعلي معايير الجودة العالمية وتأكيدا للدور الريادي الهام الذي تقوم به اللجنة الاولمبية في تنمية المجتمع القطري بمختلف فئاته ومن بينها ذوي الاحتياجات الخاصة، كما قامت اللجنة الاولمبية القطرية مؤخرا بافتتاح العديد من المراكز الشبابية والأندية بالأحياء والمناطق المختلفة بدولة قطر ومن بينها مركز الكعبان وتعمل حاليا علي تطوير ملاعب الفرجان، كما تقوم اللجنة بالاهتمام بتطوير وصيانة الأندية الرياضية القطرية وتم إنشاء إدارة خاصة تهتم بالصيانة والعمليات.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  591
التعليقات ( 0 )