• ×

قائمة

القحطاني: «المهندسين» تنظم في مايو معرضاً لخدمة كبار السن ولوازم المعاقين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 أعلنت جمعية المهندسين الكويتية عن إقامة معرض «أهل الجنة» للوازم كبار السن والمعاقين في مايو المقبل تحت رعاية وزير الشؤون الاجتماعية والعمل المستشار بدر فهد الدويلة، وذلك في قاعة المعارض بالجمعية وبالتعاون مع شركة آد ماير فور سي للتسويق وتنظيم المعارض والمؤتمرات.
وثمن رئيس الجمعية المهندس طلال القحطاني في تصريح صحافي موافقة وزير الشؤون الاجتماعية والعمل على رعاية المعرض ومشاركة المجلس الأعلى للمعاقين به، مضيفا أن «المعرض يهدف إلى عرض أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في خدمة المعاقين وآبائنا من كبار السن بالإضافة إلى كونه لمسة وفاء وعرفان لهاتين الشريحتين ويساعد على تحقيق الترابط الاجتماعي، والتواصل وتفعيل خدمة كبار السن واحترامهم وتقديم المساعدة بكافة أشكالها لهم».
وأوضح القحطاني أنه ومع تطور الحياة وتقدمها وتسارع عجلة التنمية ورغم التقدم التكنولوجي طفت على السطح بعض الظواهر غير المستحبة والتي ينبذها المجتمع الكويتي عموما، ومن هذه الظواهر ازدياد أعداد كبار السن والشيوخ النزلاء في دور الرعاية والمحتاجين للرعاية المنزلية نظرا لفقدانهم لمن يرعاهم من الأبناء أو من العائلة عموما، وهؤلاء بحاجة لعطف وحنان قدموه للأبناء والأسرة في الماضي القريب، ومعرضنا يتضمن دعوة صريحة للجميع لمد اليد ومساعدة هذه الفئة المحتاجة كثيرا لعطفنا ومساعدتنا.
وأضاف: «أن المعرض يهدف أيضا إلى تعزيز التعاون بين مؤسسات القطاعين العام والخاص لتحقيق مزيد من الرعاية لهاتين الفئتين الغاليتين على قلوبنا جميعا وتعزيز روح العمل التطوعي لدى الشباب الكويتي، والاطلاع على كل ما هو جديد من مستلزمات تحتاجها هاتين الفئتين بالَإضافة الى دعم الجهود الحكومية والرسمية لتحقيق التنمية البشرية المنشودة وتوفير قاعدة واسعة من الشرائح المجتمعية المهتمة القادرة على تلبية احتياجات كبار السن والمعاقين والعمل على تبني قضايا كبار السن والمعاقين وإبرازها في المحافل المحلية والإقليمية والدولية».
وزاد «كما يشهد مجتمعنا ظاهرة ارتفاع عدد أبناء وبنات ذوي الإعاقة بمختلف أنواعها وهؤلاء بلغ عددهم في الكويت نحو 25 ألف معاق تقريباً من مختلف أنواع الإعاقة، ورغم الجهود المبذولة لرعاية هذه الفئة إلا أنها بحاجة ماسة إلى مزيد من الدعم منا كمواطنين وأفراد مجتمع مدني في القطاعين العام والخاص، لمواجهة ظروف الحياة القاسية».
وقال القحطاني: «ان الجمعية ومن منطلق حرصها على المساهمة الفاعلة في تنمية المجتمع والمساهمة بتحقيق التنمية في مختلف المجالات التي تحتاج إلى دعم ومساهمة من مؤسسات المجتمع المدني وجمعيات النفع العام بشكل خاص، وإيمانا منها بأهمية التنمية البشرية وتعزيز التلاحم المجتمعي بضرورة رعاية آبائنا وأجدادنا من كبار السن، وذلك عرفانا لهم بما بذلوه من جهود في حق أبنائهم وأحفادهم، وكذلك توفير مزيداً من الرعاية والاهتمام بذوي الإعاقة، ودعما للجهود التي تبذلها الدولة ومؤسساتها الرسمية في هذا المجال للتخفيف عن كاهل هاتين الفئتين في المجتمع وتوفير احتياجاتهم من خلال التعاون الأمثل بين المجتمع المدني ومؤسسات الدولة والقطاع الخاص، فقد ارتأى مجلس إدارة جمعية المهندسين الكويتية أن ينظم معرضا للوازم واحتياجات هاتين الفئتين بالتعاون مع أحدى أكبر المجموعات المتخصصة في إدارة وتنظيم المعارض في الكويت هي مجموعة أدماير فورسي الإعلامية لإدارة وتنظيم المعارض والمؤتمرات، والعديد من مؤسسات المجتمع المدني وجمعيات النفع العام»، داعيا الجميع إلى المشاركة بهذا المعرض والفعاليات التي تصاحبه.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  454
التعليقات ( 0 )