• ×

قائمة

الأميرة هيا تفتتح مقر مركز الإخصاب وتكرم كهرباء دبي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 دبي سيد الضبع:

افتتحت حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي سمو الأميرة هيا بنت الحسين صباح امس المقر الجديد لمركز دبي للأمراض النسائية والاخصاب بمدينة دبي الطبية .

عقب الافتتاح تجولت سموها برفقة قاضي سعيد المروشد مدير عام هيئة الصحة بدبي في مختلف العيادات والأقسام والمختبرات التي تم تجهيزها وفقا لأرقى المعايير والمواصفات العالمية في هذا المجال لاتاحة الفرص العلاجية للمرضى من الدولة والدول المجاورة . واستمعت سموها خلال الجولة إلى شرح تفصيلي من فاطمة بوهناد مديرة المركز حول الخدمات العلاجية المتعددة التي يقدمها المركز والطرق والأساليب الحديثة المطبقة لعلاج المرضى والمتماشية مع أفضل المعايير العالمية في مجال الأمراض النسائية والإخصاب .

كما اطلعت سموها على التجهيزات والامكانات التي يتمتع بها المركز والجهود التي قامت بها هيئة الصحة بدبي لتأهيل وتدريب الكوادر العاملة في المركز وتزويده بأحدث الاجهزة والتقنيات المتطورة ليكون في طليعة المراكز المتقدمة على مستوى المنطقة في حل مشكلات العقم لدى الرجال والنساء .

وأكدت بوهناد أن مركز دبي للأمراض النسائية والإخصاب استقبل منذ افتتاحه الرسمي عام 1992 أكثر من (14000) مريض، كما احتفل عام 2006 بولادة (2000) طفل لأزواج كانوا يعانون من حالات عقم مختلفة .

واستعرضت الخدمات المتعددة التي يقدمها المركز كخدمة منظاري البطن والرحم الجراحي لمعالجة الألياف وانسداد قناة فالوب بسبب الالتصاقات الحوضية والعلاج الجراحي لحالات مرض بطانة الرحم المهاجر وكذلك للمبيض للمريضات اللواتي يعانين من الإصابة بمرض التكيس المبيضي . ويستخدم منظار الرحم لإزالة اللحميات من داخل الرحم والكشف عن أية تشوهات غير طبيعية داخله وعلاجها، كما يقدم المركز خدمة الكشف على الأجنة لمعرفة جنس الجنين والتشوهات الخلقية .

من جانبه قال الدكتور سامر راضي رئيس قسم الأجنة بالمركز إن نسبة نجاح عمليات العقم بلغت أكثر من 50% لعمليات الإخصاب التي بلغ عددها فقط خلال عام 2008 أكثر من 1200 عملية اخصاب ومساعدة على الحمل، وأن المركز يشهد إقبالا ملحوظا في عدد المراجعين من داخل وخارج الدولة بنسبة بلغت 20 % سنويا نظرا لما يتمتع به المركز من أحدث التقنيات العلاجية التي تواكب أحدث المستجدات العلاجية إلى جانب انفراد المركز بنخبة من امهر الأطباء العالميين المتخصصين في ذات المجال وكذلك مداومة المركز على استقدام خبرات عالمية للتواصل مع أحدث الأبحاث والاكتشافات العلمية بهدف تواصل أطباء المركز مع الخبرات العالمية .

وأعلن رئيس قسم الأجنة أن هناك تحديثاً دائماً للأجهزة الطبية الخاصة بالكشف عن أمراض الأجنة إلى جانب تنظيم ورش عمل ودورات تدريبية للأطباء اختصاصيي قسم الأجنة في الداخل والخارج .

من جهة أخرى كرمت سمو الاميرة هيا بنت الحسين وهيئة كهرباء ومياه دبي بمناسبة تكريم الفائزين بجوائز التربية الخاصة، حيث قامت الهيئة بالرعاية الفرعية لهذه الجائزة .

وتسلم سعيد محمد الطاير العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للهيئة الجائزة في الحفل الذي أقيم لهذا الغرض بقاعة الجوهرة بمدينة جميرا بحضور عدد من كبار المسؤولين واعضاء مجالس إدارات مراكز التربية الخاصة ومديريها وموظفيها .

وبهذه المناسبة صرح سعيد محمد الطاير بأن رعاية الهيئة لهذه الجائزة تأتي انطلاقا من سعيها الدائب نحو مساندة ذوي الاحتياجات الخاصة في اطار مساهماتها المجتمعية وخدمتها لكل فئات المجتمع الذي تعمل من خلاله .

وأشار الى ان اهتمام سمو الأميرة هيا وتحفيزها للعاملين في مجالات التربية الخاصة يشكل حجر الزاوية في بذل المزيد من الجهود من قبل كل الاطراف المعنية بهذا الموضوع الحيوي للرقي بالأداء وتقديم افضل الخدمات التربوية لهذه الفئة المهمة من فئات المجتمع .
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  643
التعليقات ( 0 )