• ×

قائمة

مركز ظفار للأعمال الحرفية .. فعاليات ومناشط مكثفة لتعزيز الانتاج الحرفي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
افياء للاشخاص ذوي الاعاقة يعتبر مركز ظفار للأعمال الحرفية الذي تم افتتاحه رسميا في مارس الماضي تحت رعاية صاحب السمو السيد فيصل بن تركي بن محمود أل سعيد من المؤسسات الاهلية التي قامت بمبادرة ذاتية من قبل الحرفية جميلة بنت مبارك كورع التي انشأت المركز من اجل تعزيز الانتاج الحرفي والتدريب والأخذ بأيدي مختلف الحرفيات اللواتي يرغبن في الانضمام إلى المركز والاستفادة من خدماته وقد تأسس المركز في شهر سبتمبر من العام الماضي ومنذ افتتاحه يقدم دورات تخصصية في عدة مجالات حرفية معظمها بالمجان للراغبات في صقل مهاراتهن الحرفية أو اكتساب حرف جديدة . كما يقوم بالتعاون مع بعض مؤسسات القطاع الخاص ومعاهد التدريب بتنظيم دورات في فنون الطبخ والخياطة وصناعة الفخاريات .
وحول أهداف المركز ونشاطاته تقول جميلة كورع رئيسة المركز: من اهم أهدافنا الحفاظ على العمل الحرفي بمختلف نشاطاته فالكثير من الاجيال الجديدة ليس لديها اهتماما كبيرا بهذه الحرف. والحرفيون من الأجيال التي تمارس بعض الحرف دخلت في مراحل سنية لم تعد قادرة فيها على الإنتاج ولديها من الخبرات الكثير ويمكن الاستفادة منهم في نقل مهاراتهم وأسرارهم في تلك الصناعات لمن يمكن تحفيزه من الشباب لتعلم حرفة وتطويرها والاستفادة منها في موارد رزقة.
وأوضحت رئيسة مركز ظفار للأعمال الحرفية أن المركز يستقطب مجموعة جيدة من الحرفيات في مجالات الفخار والسعفيات والخياطة والتطريز والجلود والبخور ونسعى إلى تدريب الحرفيات على صناعة الفضيات ونبحث حاليا عن مدربه أومدرب قادر على نقل مهارات تلك الصناعات للراغبات في تعلم حرفة صناعة الفضة .
وتقول جميلة: إن المركز يصرف اعمال الحرفيات من خلال منفذ بيع في المركز من اجل استمرار الاعمال وتشجيع الحرفيات على الحفاظ على الحرفة وهناك بعض الجهات تقدم على استعارة منتجاتنا لاستخدامها في العرض مثل الديوان والصحة والتنمية من خلال معارض داخلية وخارجية والمركز يعتبر حاليا مكانا معتمدا للزيارات الطلابية لطلاب مدراس محافظة ظفار وقد استقبلنا العديد من المدارس منذ افتتاح المركز ونلاحظ اهتمام جيد من قبل الطلاب في المنتجات الحرفية ونحن نقدم لهم عروضا حية في كيفية صناعة مختلف الحرف التي يقوم بها المركز .
وحول الدورات التي تعاون فيها المركز مع جهات حكومية وأهلية تضيف رئيسة المركز تعاوننا مع الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال في تنفيذ دورة تخصصية لتدريب 12 متدربة لمدة شهر في اعمال الخياطة على يد مدربتين متخصصتين. وقد اختتمت هذه الدورة مؤخرا تحت رعاية عبدالله بن محمد النجار مدير دائرة رعاية الصناعات الحرفية بمحافظة ظفار.
ويقول علي بن بخيت المهري الذي وجه شكره وتقديره للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال على رعايتها لهذه الدورة إن المشاركات فيها قد استفدن كثيرا في مجال الخياطة كما شكر المركز على تنظيم مثل هذه الدورات التي تفيد الأسرة.
واعربت المتدربات عن شكرهن وامتنانهن للقائمين على الدورة مؤكدات على الاستفادة منها وأعربت مريم بنت فارح هبيس احدى المتدربات عن استفادة جميع المتدربات من الدورة وتطالب بدورة اخرى متقدمة وتتمنى أن تقوم الشركة الراعية بدعم المتدربات بمكائن خياطة حتى يمكن ممارسة العمل عليها وتحقيق الهدف من الدورة. كما نظم المركز دورة متخصصة مجانية في صناعة الفخار واستهدفت مركز الوفاء الاجتماعي التطوعي وتم تنفيذها لمدة شهر في كيفية تعلم صناعات الفخار وكانت الدورة ناجحة وشارك فيها حوالي 22 من ذوي الاحتياجات الخاصة من مركز الوفاء . كما نظم المركز دورة مجانية أخرى في فن الطبخ لمدة اسبوع خلال شهر مايو الحالي وشارك فيها 8 نساء وعملت في الدورة ثلاث مدربات عمانيات وشملت الدورة كل فنون الطبخ سواء الوجبات العمانية أو العربية .
وحاليا نقوم بالإعداد لتنظيم دورات أخرى في مجالات حرفية ومتنوعة ونأمل خلال الشهر المقبل البدء بدورة للرسم على الجلود من خلال طريقة الحرق ودورة في الخط العربي بالتعاون مع فنان من جامعة السلطان قابوس متخصص بهذه الاعمال ولمدة ثلاثة اسابيع .
وأضاف : نحضر حاليا للمشاركة في مهرجان صلاله السياحي للعام 2012م وقد طلبنا من البلدية تخصيص مكان لعرض منتجات المركز وكذلك سنشارك في المعرض الاستهلاكي الذي يقام سنويا كأحد الفعاليات الرئيسية في المهرجان من خلال تقديم منتجاتنا وعرضها للبيع .
وبالنسبة لمشاركتنا الداخلية فقد شاركنا في مهرجان مسقط الماضي وشاركنا في معرض السيب الدولي ضمن معرض المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وشاركنا في المعرض الذي اقامته الهيئة العامة للصناعات الحرفية في شهر نوفمبر الماضي بمناسبة الذكرى الحادية والأربعين للعيد الوطني المجيد. كما شاركنا في معرض التنمية الاجتماعية للأسر المنتجة في شهر ابريل الماضي في فندق هلتون صلالة .
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  1987
التعليقات ( 0 )