• ×

قائمة

ذوو الاحتياجات الخاصة يبدعون في فعاليات الفستيفال سنتر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 يحظى مهرجان دبي للتسوق بمشاركة لافتة من مختلف الفئات والثقافات، التي تضفي على الفعاليات جمالاً متنوعاً، حيث يلهو فيها الصغار ويتجول بين أروقتها الكبار، وترسم البسمة على وجوه ذوي الاحتياجات الخاصة، الذين استحوذوا على الجزء الأكبر في فعاليات فستيفال بروميناد، حيث كان لمشاركتهم أثر كبير في تأهليهم للخروج إلى مناحي المجتمع.

ويقدم ذوو الاحتـــــياجات الخاصــة في يومي الخميس والجمعة من كل أسبوع وعلى طيلة فترة المهرجان عروضاً مختلفة، تنال إعجاب العديد من الزوار، وتأتي في مقدمتها عروض الأزياء، وبعض الفقرات الفنية في تقليد المشاهير بمختلف اللغــــات، وحول هذه المشاركة يقــــول جاســــم العوضي مدير الفعاليات في فيستفال سنتر: ان ذوي الاحتياجات الخاصة جزء من المجتمع، الذي لا يمكن لأحد أن يغفل دورهم، فحضورهم واجب في كل المناسبات التي تقام وعلى كافة المستويات.

ويضيف أن مشاركتهم في مهرجان دبي للتسوق هي فرصة ليتعرف بها الناس على قدرات هذه الفئة، وتغيير بعض المفاهيم الخاطئة التي يختزنونها في أذهانهم، لذلك حرصنا أن تكون مشاركتهم أكبر في هذا العام، وقد خصصنا لهم ما يقارب سبع خيم لعرض منتوجاتهم التي يقوموا بعملها في المركز.

ويشير إلى أن تفاعل الناس كبير مع الفعاليات والألعاب التي يقدمها ذوو الاحتياجات الخاصة، والتي تعرض بأسعار رمزية يعود ريعها إلى صالح أطـــفال المركز، حيث يقدمون العديد من اللوحات الفــــنية التي أبــدعتها أيديهم، إضافة إلى التحف والعديد من المشــغولات اليدوية، كـــــما يتم توزيع بعض الهدايا على الزوار والأطفال.

وتضـــــيف صفية باري مــــديرة مــــركز «SNF» أنهم حريصون على المشاركة في فعاليات مهرجان دبي للتــــسوق، حيث جاءت مشاركتهـــــم في هــــذا العام بناء عــــلى مشاركة سابقة لمـــسوا فيـــــها نتائج إيجابية في تحسين مســــتويات الطلاب، ساهمت في تحقيق جزء من الأهداف الأســـاسية التي يسعى المركز إليها، وتشــــير إلى أن هـــــناك تنافسا من ذوي الاحتياجات الخاصة في الإنتاج بعد مشاهدة الإقبال على معروضاتهم في المهرجان، أدى إلى مضاعفة جهودهم الإنتاجية.

وتنوه إلى أن المشاركة في المهرجان تعود على ذوي الاحتياجات الخاصة بالعديد من الفوائد، منها دمجهم في المجتمع، لكي يكونوا مستقلين وفاعلين في أدائهم المهني، إضافة إلى تطوير المهارات والقدرات الكامنة للأفراد في النواحي الضرورية للحياة، وتساعدهم على تطوير المهارات الاجتماعية ومهارات التواصل، حيث اكتسب بعضهم علاقات جديدة مع العديد من أفراد المجتمع الأسوياء، كما أن تقديمهم للعروض أمام الزوار يكسبهم مزيداً من الثقة ويؤهلهم للخروج إلى المجتمع وسوق العمل بفعالية.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  527
التعليقات ( 0 )