• ×

قائمة

محاضرة للتعريف بمرض التوحد في قصر الثقافة بدوما

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 ريف دمشق - سانا

نظمت المنظمة السورية للمعوقين آمال محاضرة أمس عن مرض التوحد لدى الأطفال في قصر الثقافة بمدينة دوما بمناسبة اليوم العالمي للتوحد في 2 نيسان واليوم العربي للتوحد في 4 نيسان.

وتطرقت خولة جبر الأخصائية في مرض التوحد لدى منظمة آمال في المحاضرة إلى تعريف التوحد وتأثيراته على التواصل اللفظي والتفاعل الاجتماعي والأداء التعليمي للفرد والى خصائصه الاجتماعية والسلوكية والحسية والتواصلية وأكدت أهمية تشخيص أطفال التوحد والتدخل التربوي الذي هو أهم التدخلات العلاجية مع هذا المرض الذي يدوم مدى الحياة عند نسبة تتراوح بين 96 إلى 98 في المئة عند المصابين بالتوحد.

وقال معتز دوجى مدير العلاقات العامة في المنظمة السورية للمعوقين آمال لسانا إن المنظمة تسعى بالتعاون مع وزارة التربية إلى دمج الأطفال ذوى الإعاقة في الصفوف النظامية تمهيدا لدمج المعوقين في المجتمع وتعزيز قدراتهم على تنميته.

واعتبر دوجى أن المنظمة السورية للمعوقين ارتأت عبر هذه المحاضرة تعريف الرأي العام بمرض التوحد على اعتبار أن أغلبية المواطنين لا يملكون معلومات واضحة عن هذا المرض وأعراضه.

فمرض التوحد هو اضطراب نمائي يصيب الأطفال بسن مبكرة إذ يمكن ملاحظته عند ارتخاء الطفل أو تشنجه لدى حمله وفى عدم استجابته عند مناداته باسمه.

يذكر أن المنظمة السورية للمعوقين آمال تأسست عام 2002 وتم إطلاقها رسميا في العام 2006 تهدف إلى تحسين حياة الأشخاص ذوى الإعاقة ومساعدتهم بأكبر قدر من الخدمات الممكنة بقصد تسهيل حياتهم ودمجهم في المجتمع فيما تأسس مركز التوحد في المنظمة السورية للمعوقين عام 2006 ويقدم الخدمات التشخيصية والتربوية والتعليمية لاضطرابات التوحد ويقوم بتدريب الأسر على طرق التعامل مع الأطفال المصابين وتدريب وتأهيل الكوادر العلمية والمهنية.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  438
التعليقات ( 0 )