• ×

قائمة

بلدية أبوظبي تشيد برعاية «زايد العليا» للمعاقين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 أشادت بلدية أبوظبي بالرعاية التي يحظى بها ذوو الإعاقة في مراكز مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية، وحرص المؤسسة على تقديم كل سبل العناية والتأهيل للمعاقين بما يتوافق مع الجديد في هذا المجال على مستوى العالم.

وزار وفد من البلدية ضم مريم الزعابي منسق أول أنشطة مجتمعية، وسلامة خلفان المنصوري الإداري من قسم البنية التحتية، ومحمد علي الإداري في البلدية مركز أبوظبي للتوحد التابع للمؤسسة، بمنطقة المفرق، وكان في استقبالهم عائشة المنصوري مديرة المركز وكوادره التربوية والإدارية.

استهدفت الزيارة الاطلاع على الخدمات التي تقدمها المؤسسة لمصابي التوحد، خاصة في المجالات التعليمية والتأهيلية والرعاية الصحية النفسية والاجتماعية، وتعرف الوفد على الطرق المستخدمة لعلاج مصابي التوحد والعمل على تأهيلهم من خلال أحدث الطرق العلمية واستخدام الوسائل المساعدة، وتفقدوا عدداً من الصفوف الدراسية، وقدموا الهدايا للأطفال، وأبدوا إعجابهم بالجهود المبذولة في هذا الصدد وبالخدمات المقدمة، كما وجهوا الشكر إلى الكوادر التربوية والإدارية على جهودها للأخذ بيد ذوي الإعاقة.

وتجول أعضاء وفد البلدية بصحبة مديرة المركز في عدد من أقسامه وقدمت لهم شرحاً وافياً للخدمات التي تقدم لطلبة التوحد في جميع المرافق، وشاركوا الطلاب في أعمال الورشة الصيفية المقامة حالياً في المركز وانتهت بالحلقة المسائية للطلبة، حيث قدم الوفد الهدايا التذكارية للطلبة وأثني على الجهود المبذولة من قبل مؤسسة زايد العليا ومركز أبوظبي للتوحد لهذه الفئة، سعياً لتحقيق هدف دمجهم في المدارس الحكومية ودمج مختلف الفئات في المجتمع ككل.

وأكدت عائشة المنصوري مديرة المركز، أن الاهتمام الكبير الذي توليه قيادتنا الرشيدة لفئات ذوي الإعاقة من خلال الدعم والرعاية المتواصلين لمختلف الأنشطة والفعاليات الخاصة بهذه الشريحة يمثل الحافز للعاملين بالمؤسسة لمزيد من الإنجاز، والسعي نحو مساعدة تلك الفئات للاندماج في المجتمع بصورة كاملة، ليصبحوا أفراداً فاعلين في مسيرة البناء والتنمية على أرض الدولة.

وقالت، إن الهدف الأساسي الذي تعمل المؤسسة على تحقيقه من خلال مراكز الرعاية التابعة للمؤسسة كافة، هو رعاية ذوي الإعاقة والتركيز على تربيتهم وتعليمهم وتدريبهم لإشراكهم بشكل فاعل وريجابي في عملية التطور والتنمية الحضارية بكافة جوانبها.

ومن جانبه، ذكر راشد الهاجري مدير الإعلام والعلاقات العامة بالمؤسسة، أن الدولة وفرت كل سبل الرعاية لفئات المجتمع كافة، ولاسيما ذوي الإعاقة، وتترجمها المراكز المنتشرة في مختلف أنحاء الدولة والمشاريع الكثيرة والبرامج التي تتبناها والدعم اللامحدود لهذه الفئات، حيث تولى قيادتنا الرشيدة اهتماماً كبيراً وملحوظاً بتلك الفئات، والتي تحتاج إلى الدعم والمساندة، مؤكداً أن مراكز الرعاية والتأهيل التابعة للمؤسسة والمنتشرة في أنحاء إمارة أبوظبي وما تحتويه من تجهيزات فنية، وتضمه من كوادر مدربة تمثل دليلاً على ما تقدمه الدولة تلك الفئات.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  540
التعليقات ( 0 )