• ×

قائمة

النعيمي يوزع المصاحف المطبوعة بطريقة برايل على المكفوفين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 أكد وزير التربية والتعليم ماجد النعيمي أن الوزارة قطعت شوطاً كبيراً في عملية دمج الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة مع أقرانهم في المدارس، وسعت إلى وضع مادة في قانون التعليم تؤكد الاهتمام بهم، مضيفاً أن الطلبة من تلك الفئة يتقدمون زملاءهم للتكريم في حفل المتفوقين الذي يرعاه سمو رئيس الوزراء، ويتم إعطاؤهم بعثات لمواصلة دراستهم العليا بغض النظر عن مجموعهم الدراسي.

جاء ذلك خلال حضور الوزير حفل توزيع نسخ من القرآن الكريم المطبوع بطريقة برايل على الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة ومراكز مصادر المعرفة الذي أقيم في صالة الوزارة بمدينة عيسى، حيث ثمّن الوزير في كلمته التي ألقاها دور المتطوعين خلال الأحداث التي مرت بها البلاد، والذين هبوا لتلبية الواجب الوطني وساهموا في رعاية الطلبة من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة تأكيداً للواجب الإنساني والأخلاقي والتربوي تجاه هذه الفئة من الأبناء، مشيراً إلى أن الوزارة قامت بمد مظلة الدمج لهذا العام لتشمل 220 طالباً وطالبة، بحيث لم يبق على قوائم المسجلين من الطلبة القابلين للتعلم من لم يتم دمجه في المدارس الحكومية بعد توفير كل مستلزمات ومتطلبات الدمج بما في ذلك متطلبات البيئة المدرسية وإعداد وتدريب المعلمين المتخصصين.

بعد ذلك ألقى الوكيل المساعد للتعليم العام والفني ناصر محمد الشيخ كلمةً أكد فيها اهتمام الوزارة بهذه الفئة من الطلبة، مشيراً إلى أن هذه المصاحف تمت طباعتها على نفقة محسنة من دولة الكويت بهدف تعميم الاستفادة منها في أوساط الطلبة المكفوفين.

وفي ختام الحفل قام الوزير بتوزيع المصاحف على 35 طالباً وطالبة من المدمجين في مدارس الوزارة وطلبة المعهد السعودي البحريني للمكفوفين، بالإضافة إلى مكتبة جامعة البحرين والمكتبة الوطنية بمركز عيسى بن سلمان الثقافي ومكتبة جمعية الصداقة للمكفوفين ومراكز مصادر المعرفة التابعة لإدارة المكتبات العامة



بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  534
التعليقات ( 0 )