• ×

قائمة

ورشة حول التشغيل والتدريب المهني للأشخاص ذوي الاعاقة بالمجتمع المحلي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 عقد مركز الشيخ خليفة بن زايد للتأهيل المهني بنابلس وبالتعاون مع برنامج التأهيل المجتمعي التابع للإغاثة الطبية وللهلال الأحمر الفلسطيني ورشة عمل حول \" التشغيل والتدريب المهني للأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع المحلي\"، وذلك وسط حضور مثل العديد من مؤسسات المجتمع المحلي والمدني بالإضافة لمشاركة العديد من الأشخاص المعاقين وذويهم وذلك في مقر قاعة مركز الشيخ خليفة.

ورحبت مديرة مركز الشيخ خليفة السيدة غانية الدنبك بالحضور الكرام مثنية على جهودهم القيمة في دعم ومساندة الأشخاص ذوي الإعاقة داعية إلى مواصلة العمل على دعم هذه الفئة وخاصة في المجال التشغيلي بما يضمن لهم عيش حياة كريمة بالاعتماد على أنفسهم.

وألقت ممثلة برنامج التأهيل المجتمعي منتهى عودة كلمة خاصة عرفت خلالها بالبرنامج وبالدور الذي يلعبه في خدمة قضايا الإعاقة وفي سعيه الحثيث للتركيز على حقوق هذه الفئة وخاصة فيما يتعلق بقضية تشغيلهم وتوفير عمل كريم لهم .

واطلعت ممثلة وزارة العمل أسماء حنون الحضور على عدد من الإحصائيات الحديثة بخصوص أعداد الأشخاص المعاقين والعاملين منهم.

وقدمت أخصائية التشغيل في مركز الشيخ خليفة ورقة عمل حول تجربة المركز في تشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة منذ انطلاق أعمال المركز وحتى تخريج فوجه العاشر متطرقة الى الحديث عن طرق الاستفادة من برنامج القروض التشغيلية.

وعرضت خلال اللقاء عددا من تجارب الأشخاص ذوي الإعاقة في ميدان التدريب والتشغيل المهني والصعوبات والنجاحات التي حققوها كان أبرزها قصة نجاح عاملة التأهيل المجتمعي ردينة ابو جراد والتي قدمت تجربتها الناجحة من على كرسيها المتحرك، منوهة الى أن الإعاقة لا تلغى الطاقة من على ارض الواقع.

وعرض خريجو مركز الشيخ خليفة للتدريب المهني ضياء عرباسي وحبيب صنوبر تجاربهما الناجحة أمام الحضور والتي استطاعوا من خلالها أبراز النجاح الكبير الذين حققوه بعد تخرجهم وتشغيلهم في سوق العمل.

كما تم عرض أوراق عمل حول الجوانب الخاصة بالتدريب والتشغيل لكل من برنامج التأهيل المجتمعي ، مكتب العمل، مركز الشيخ خليفة بن زايد للتأهيل المهني.

واختتمت الورشة بطرح كبير المداخلات حول موضوع وطرق الاستفادة من الخدمات التأهيلية المتوقعة في المجتمع المحلي، وتوعية أكبر للأشخاص ذوي الإعاقة بحقوقهم وواجباتهم وذويهم ولشرائح المجتمع المحلي بفئاتها المختلفة.

يذكر أن الورشة لاقت حضوراً متميزاً من قبل عاملات التأهيل المجتمعي والأشخاص ذوي الإعاقة في مناطق عملهم من مجموعة من خريجي ومتدربي مركز الشيخ خليفة والطاقم واتحاد الأشخاص ذوي الإعاقة في نابلس وممثلين من الجمعيات والمؤسسات العالمة في المجتمع المحلي.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  715
التعليقات ( 0 )