• ×

قائمة

الاحتفال باليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 قامت وحدة الطب التطوري بقسم الاطفال بمستشفى الصباح بالاحتفال باليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد الذي اقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة ليكون في اليوم الثاني من ابريل من كل عام ابتداءا من سنة 2008 . لذلك حرصت وحدة الطب التطوري بان تشارك العالم بهذا اليوم فأقامت يوم توعوي بمستشفى الصباح الذي شمل معرضا لمواهبه أطفال التوحد.

كما تم تقديم محاضرات توعوية عن التوحد وطرق علاجه من قبل الدكتورة هديل الفرس والدكتورة ناهد العتيقي المتخصصين بالطب التطوري. واستضافت الوحدة مركز الكويت للتوحد الذين عرضوا خدمات المركز. واختتم هذا اليوم بإطلاق بالونات ملونة تعبيرا عن ألوان طيف التوحد. وصرحت الدكتورة ناهد العتيقي بان وحدة الطب التطوري هي جهة تشخيصية تقوم بتقييم الاطفال الذين يعانون من تأخر تطوري او اي اضطرابات لغوية او سلوكية اخرى.

كما بينت انه تم تشخيص ما يقارب ١٢٠ حالة توحد جديدة خلال سنة ٢٠١٠ في وحدة الطب التطوري. لذلك حرصت الوحدة على اقامت هذا اليوم لنشر الوعي عن أعراض التوحد حيث ان التشخيص هو بداية الطريق للعلاج.

وصرحت الدكتورة هديل الفرس بان حالات التوحد في تزايد بجميع أنحاء العالم ومازالت البحث العلمي جاري لمحاولة التعرف على اسباب التوحد. فالتوحد يعتبر من اكثر الاضطرابات التطورية شيوعا وتاثير التوحد لا ينحصر على الطفل فقط بل يتعدى ذلك ليؤثر على الاسرة والمجتمع ككل ، ومن هذا المنطلق تدعو وحدة الطب التطوري المجتمع لتفهم احتياجات هؤلاء الاطفال وأسرهم كما تدعو الجهات المسؤولة لتوفير الخدمات المناسبة لهم بشكل يجاري هذا التزايد في حالات التوحد خاصة وان هناك مجموعة من أطفال التوحد لديهم مواهب عديدة وقدرات فائقة يمكن اثراؤها ليكونوا اعضاء فعالين بالمجتمع اذا ما تم اتاحت الفرصت لهم.


بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  503
التعليقات ( 0 )