• ×

قائمة

\"اينوك\" و\"هيئة تنمية المجتمع\" توقعان مذكرة تفاهم لدعم وتمكين ذوي الإعاقة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 وقعت شركة بترول الإمارات الوطنية \"اينوك\"، و\"هيئة تنمية المجتمع في دبي\" مذكرة تفاهم تهدف إلى تمكين ذوي الإعاقة، ودمجهم في المجتمع.

ووقع الاتفاقية الشيخ مكتوم بن بطي آل مكتوم، المدير التنفيذي لقطاع الرعاية الاجتماعية في \"هيئة تنمية المجتمع\"؛ وخالد هادي، مدير الإعلام والتسويق في مجموعة \"اينوك\"، خلال حفل خاص أقيم في مقر الشركة.

وتوفر مذكرة التفاهم إطار عمل لمنح عدد من ذوي الإعاقة الذين تحددهم الهيئة، فرصة فريدة لاكتساب المهارات المهنية الأساسية والاستعداد للانضمام إلى الكوادر البشرية في مجموعة \"اينوك\"، ليكونوا بالتالي أفراداً مساهمين في مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة.

وسيعمل الطرفان عن كثب من أجل تحقيق هذه الأهداف عبر برنامجيهما الرئيسيين، \"تحدي اينوك\" و\"الكيت\"، المصممان خصيصاً لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة من تنمية مهاراتهم الاجتماعية والمهنية.

وبهذه المناسبة، قال خالد هادي: \"تفخر اينوك بالتزامها المتواصل تجاه المساهمة في إحداث تغيير إيجابي في المجتمع، بالتماشي مع فلسفة المسؤولية الاجتماعية التي تأخذها على عاتقها. وعليه، يشكل تمكين ذوي الإعاقة من الانخراط في مجتمعاتهم أحد أبرز أهدافنا، وقد سبق لنا بالفعل إطلاق عدة مبادرات ترمي إلى تحقيق هذه الأهداف. ومن هنا تأتي أهمية شراكتنا مع هيئة تنمية المجتمع، التي تؤكد حرصنا الدائم على توطيد أواصر الشراكة والتعاون بين القطاعين العام والخاص، بما من شأنه تعزيز الرخاء الاقتصادي والاجتماعي في بلدنا الحبيب\".

من جانبه، قال الشيخ مكتوم بن بطي آل مكتوم: \"نحن نؤمن بأن تمكين ذوي الإعاقة من أهم الواجبات المفروضة على المجتمع ومؤسساته الحكومية والخاصة، وأنه يجب النظر إلى هذه الفئة بعين الجدية والواقعية، وأن يتم التعامل معها مثل بقية أفراد المجتمع والاستفادة منهم حسب إمكاناتهم خصوصا وأنهم يتمتعون بإمكانيات ملفتة في مجال العمل متى ما أتيحت لهم الفرصة لإثبات أنفسهم. وتحقيقا لذلك نقوم في الهيئة بعقد شراكات مع الهيئات والمؤسسات الحكومية والخاصة لتوفير فرص العمل المناسبة لهم، ونوفر التدريب لأصحاب العمل حول كيفية إدارة احتياجات ذوي الإعاقة واستيعابهم في بيئة عمل\".

وأضاف الشيخ مكتوم: \"لا يقتصر دور برنامج الكيت على تأمين فرص العمل لذوي الإعاقة، بل إنه يشمل التدريب والتأهيل، والتوجيه وتنمية المهارات التي تساهم في التطور الشخصي والمهني\".

وتعمل \"اينوك\" وجميع الشركات والفروع التابعة لها في إطار التزامها بأعلى معايير المسؤولية الاجتماعية، كما أنها تدعم الممارسات والنشاطات التي تستهدف مختلف شرائح المجتمع. وكانت المجموعة قد أطلقت مؤخراً برنامج \"تحدي اينوك 4\" التدريبي لـ 15 شاباً من ذوي الاحتياجات الخاصة. ويوفر البرنامج التدريبي السنوي الشامل للمشاركين، فرصة اكتساب الخبرات والمهارات الضرورية في بيئة الأعمال والتجارة الراهنة، كما أنه يعدّهم للتوظف في عدة قطاعات مختلفة.
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  523
التعليقات ( 0 )