• ×

قائمة

واقع الإعاقة بالمغرب عبر السينما

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 بمناسبة اليوم الوطني للمعاق بالمغرب والذي يصادف 30 مارس من كل سنة، يطفئ مهرجان السينما والإعاقة شمعته الثالثة معززا موقعه ضمن خارطة المهرجانات السينمائية الهادفة، ومستمرا بانتظام كمحطة لإثارة النقاش حول إشكالية الإعاقة والمجتمع بين السينمائيين ومهنيي الصحة والتربية والتعليم والمجتمع المدني المهتم بشؤون الإعاقة.
ما يميز مهرجان السينما والإعاقة المنعقد بالرباط هذه السنة أنه يطرح الإشكالات العالقة المعيقة لإدماج الأشخاص في وضعية إعاقة ويبرز حاجياتهم، إضافة إلى عرض الجوانب الإيجابية المنجزة، المتمثلة في موافقة المغرب على المعاهدة الدولية حول الإعاقة، وإنشاء المركز التربوي الإجتماعي محمد الفاسي المخصص للأطفال ذوي الإعاقة العميقة والذي يوفر لهم التمدرس والتربية الخاصة بنوعية إعاقتهم، وقد ساهم في إنشاء هذا المركز كل من المنظمة الإيطالية \"أوفتشي\" وجهة لومبارديا الإيطالية و أ كاديمية التربية والتعليم بالرباط سلا زمور زعير وإدارة مدرسة محمد الفاسي إضافة إلى جمعية كازا الحنينة التي علاوة على إسهامها في تنظيم المهرجان تشارك بشريط وثائقي عن المركز المذكور.
ويهدف المهرجان هذه السنة إلى فتح مساحة أخرى للنقاش حول صورة في السينما وإبراز واقع الإعاقة عبرها كسبيل لتجاوز الأحكام السلبية الجاهزة عن الأشخاص المعاقين التي تتحول دون إدماجهم داخل المجتمع...

إيلاف - العدد 2878 الأربعاء 8 أبريل 2009
بواسطة : يوسف ربابعه
 0  0  579
التعليقات ( 0 )